خطأ
  • JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 546

عيادات الدكتور سمير خطيري الاستشارية لطب الفم وزراعة الأسنان هو واحد من مراكز طب الأسنان الأكثر تقدما في المملكة حيث يتم خلط الخبرة مع التكنولوجيا المتقدمة لتعطيك أقصى درجة من جودة الأداء لعلاج الأسنان

شعارنا اسنانك خلقت لتبقي مدي الحياة

الأحد, 02 شباط/فبراير 2014 14:50

المواد الترميمية التجميلية في طب أسنان الأطفال

كتبه 
قيم الموضوع
(0 أصوات)

المواد الترميمية التجميلية في طب أسنان الأطفال
 
ترميم الاسنان المؤقتة المنخورة هام جدا و ضروري ليس فقط لصيانة (حفظ) صحة الطفل بل ايضا من اجل التطور الفيزيولوجي للإسنان الدائم . المواد التجميلية معدة لترميم الاسنان الدائمة ، و لكنها يمكن ان تستخدم ايضا لمعالجة الاسنان المؤقتة، خصوصا في تقنيات التحضير الاصغري ، الترميمات اللارضية و المداخلات الوقائية .
الراتنج المركب، الغلاس ايونومير ، الغلاس ايونومير المعدل بالراتنج ، و الكمبوميرات هي المواد المختارة في الترميمات المباشرة .
على أية حال نتائج الباحثين الفردية في نجاح الترميمات التجميلية للأسنان المؤقتة هي مختلفة ، و المزيد من التجارب السريرية و الدراسات التجريبية ضرورية .
الآراء في عملية اتخاذ القرار لاختيار مادة مرممة هي متماثلة و يمكن ترتيبها بالشكل التالي : للحصول على نتيجة موثوقة من ترميم بمادة تجميلية في الاسنان المؤقتة يجب توفر 3 شروط : العزل ، التعاون ، و الوقت.
و يجب ايضا الاخذ بعين الاعتبار خواص التراكيب المجهرية للميناء و العاج المؤقتين .
لهذا يجب على طبيب الأسنان عند اختيار مادة مرممة للأسنان المؤقتة أن يضع ضمن اعتباراته التشخيص ، سهولة تطبيق المادة ، الصحة الفموية ، خطورة النخر ، الحاجة للتجميل ، و الوضع المادي .
مزايا ترميمات الأملغم
يعتبر الأملغم مادة جيدة و ذلك استناداً للأبحاث و تاريخه الطويل اقتصادية للطبيب و المريض يمكن إنجازه بسهولة و تميز حوافه بسهولة أثناء النحت شعاعياً
يتميز الأملغم بسهولة من بنية السن مما يمكن الطبيب من معرفة النخور الثانوية و تمييزالحواف يملك الأملغم مدة تخزين
طويلة و سهولة في التخزين له أيضا مستوى سحل فائق و يمكنه البقاء لمدة طويلة..
مساوئ ترميمات الأملغم
تحضير الحفر علبية الشكل ليس مناسبا للسن لأي من الميناء والعاج ، و سيضعف تاج السن تفكك حواف ترميمات الأملغم هو شيئ متأصل (موروث) في المادة و هو في النهاية يحد من عمر الترميم إذا كانت سماكة الأملغم اقل من 2 مم ، خصوصاً في الصنف الثاني ،عادة ينتج عنها كسر في الكتلة ، أو إزاحتها أو الإثنين معا تعد جمالية حشوات الأملغم غير مرضية و من الممكن أن تسبب لطخات غامقة للسن و وشم للثة و الغشاء المخاطي الدهليزي
الراتنج المركب (الكمبوزيت) :
يمكن تصنيف الكمبوزت تبعا ل :
نوع المواد المالئة : ( كوارتز ، السيلكا المصهورة و العديد من الانواع الزجاجية الحاوية على سيلكات الالمنيوم او البوروسيلكات ) . 2
) حجم المواد المالئة
( مواد مالئة كبيرة، مواد مالئة دقيقة .
) كمية المواد المستخدمة المالئة ( النسبة المئوية للوزن أو الحجم ) .
طريقة المعالجة ( تنشيط كيميائي أو ضوئي) .
وضع الكمبوزت على بنية السن أصبح ممكناً بطريقة ثورية هي التخريش الحمضي
إن سطح الميناء ناعم و له إمكانية صغيرة على الإلتصاق بواسطة مثبتات ميكروميكانيكية المعالجة الكيميائية بالتخريش الحمضي تحسن طبوغرافيا الميناء ، تغيره من سطح منخفض التفاعل إلى سطح قابل للإلتصاق أكثر يزيل التخريش الحمضي تقريبا 10 ميكرومتر من سطح الميناء ، و تنتج طبقة مثقبة بعمق من 5-50 ميكرون .
تصبح الطاقة الحرة للسطح مضاعفة و كنتيجة لذلك يتصل الراتنج السائل ذو اللزوجة المنخفضة بالسطح فينجذب للثقوب المجهرية بالخاصية الشعرية في كثير من الأحيان ، على أية حال ، الراتنج ذو اللزوجة المنخفضة و المسمى الراتنج اللاصق يحسن من قوة الرابط اللاصق المستخدم .
يتكون من راتنج مشابه للمستخدم في مواد الكمبوزت لكن لا يحتوي على جزيئات مالئة . هو سائل بالكامل و يتدفق في سطح الميناء المخرشة بسهولة ، يحدث الالتصاق بسهولة في الراتنج غير المملوء مقارنة مع الكمبوزت
الغلاس أيونومير (GIC)
أصبحت المادة المرممة الغلاس أيونومير متاحة منذ بداية ال 1970 و التي اشتقت من اسمنت السيلكات و اسمنت البولي كاربوكسيلات.
الغلاس أيونومير الكلاسيكي أساسه ماء مع حمض.
الأساس هو سيلكات الألمنيوم الزجاجية و حمض البولي إليكونيك.
كما في العديد من الاسمنتات السنية ، تعتمد خواص الغلاس أيونومير بشكل حرج على نسبة المسحوق و السائل.
نسبة المسحوق و السائل يجب أن تكون عالية من أجل تحسين المتانة و قابلية الذوبان و لكن يجب أن يكون هناك كمية كافية متوفرة من متعدد الحمض الحر لتشكل رابطة مع مادة السن.
اختلاف خواص المادة مع نسب المسحوق و السائل و صعوبات المزج باليد هذا يقترح أن هناك فوائد مؤكدة يمكن جنيها باستخدام المادة على هيئة كبسولات.
الجيوميرز
هذه المادة توحد كيميائية الكمبوزت مع الغلاس ايونومير لتجمع فوائد كلتا المادتين، بينما تقلل من محدودية كل منهما
. تتكون المادة من جزيئات غلاس بدئية معاد تفعيلها ضمن قالب راتنجي.
الكمبوميرات هو راتنج مركب معدل بعديدات الحمض . يصنع الكومبومير بالدرجة الأولى من الكمبوزت (90%) مع جزيئات عديدات الأحماض المعدلة المشابهة لما هو موجود في الغلاس أيونومير التقليدي . الكومبومير بشكل أولي يعالج بالضوء ، لكنه يمتص الماء بعد ذلك ليسمح بتفاعل الحمض – أساس ليضع جزيئات عديد الحمض المعدلة ، و لذلك تنكمش المادة
.
الغلاس أيونوميرالمعدل بالراتنج
الغلاس أيونومير المعدل بالراتنج يشبه بشكل قريب جداً الغلاس أيونومير التقليدي و هو قادر على التوضع بالآلية الحامضية الأساسية ، مكملا تفاعل التماثر الحر المتضمن مونومير ميتاكريلات الهيدروكسيل .
آلية الالصاق الفعلية لل RGMIs مع بنية السن ، صممت لتكون مضاعفة ، بالتشابك الميكروميكانيكي و التفاعل الكيماوي.
الخلاصة أصبحت تستخدم المواد التجميلية بشكل أكثر اعتيادا في السنوات الأخيرة على الأسنان المؤقتة. النتائج الفردية للباحثين ، على أية حال هي مختلفة و هناك ضرورة لإجراء العديد من التجارب السريرية و الدراسات التجريبية عملية اتخاذ القرار عند اختيار مادة مرممة جديدة متماثلة جدا و يمكن أن تصاغ على الشكل التالي : للحصول على نتائج موثوقة مع مادة ترميمية تجميلية في الاسنان المؤقتة هناك ثلاثة شروط : العزل ، التعاون و الوقت .

 

قراءة 250210 مرات

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة